نسب قبيلة ال مرة، اين تتواجد قبيلة ال مرة

0 تصويت
تم طرحه 7 جوان بواسطة Admin (897,120 نقطة)

نسب قبيلة ال مرة ـ أماكن تواجد قبيلة ال مرة :

يقول المؤرخون أن الأرض التي يقطنها آل مرة هي

رملة الدهناء تقريبا الحد الغربي لديرة آل مرة في القسم الجنوبي من الصمان والسهول الواقعة حول يبرين وحرض والخط الذي يشق الهفوف ( الاحساء ) و العقير يكون على وجة التقريب الحد الشمالي لديرة آل مرة ويشاركون بعض القبائل مثل العجمان في الفروق والنعلة التي تقع بالقرب من الهفوف وكذلك مشاركة بني هاجر و العجمان في مرعى الربيع الخصب بوادي العجمان الممتد 150 كم تقريبا من الشمال إلى الجنوب في الجزء الأوسط لمقاطعة الاحساء.

**وكذلك الربع الخالي في الجهة الغربية حتى حدود قبائل الصيعر والجهة الشرقية حتى الظفرة وفي الجهة الجنوبية الوسطى من الربع الخالي وهي المنطقة الواقعة بين خط الطول 48 درجة وخط العرض 53 درجة شرقاً والمنطقة الممتدة ما بين خط الطول 50 درجة وخط العرض 52 درجة شرقا وفي المنطقة المعروفة بالدكاكة والمناطق التي تقع في الرمال من الشمال إلىالجنوب وهي (الجافورة - الجوب - السنام - الوسعة - الكرسوع - اللبدة - البوح الدكاكة) وتصل ديرة آل مرة إلى الكدن في الجزء الجنوبي من الظفرة والخيران والمحراض والابار الواقعة في جهة الجنوب الغربي من سبخة مطي وفي الجهة الغربية لسبخة مطي وتشمل (المجن - جو العزبة - بطن الطرفاء - الجزء الجنوبي من الجيبان) وكذلك تقع في املاكهم هجرة السكك وانباك بالقرب من اسفل شبة جزيرة قطر ولاطراف الشمالية للجيبان و سلوى وفي والعقل (عقلة المناصير وعقلة زويد وغيرها من العقل) والجزء الجنوبي والاوسط لشبة جزيرة قطر وكذلك في ازدهار المرعى فان افراد القبيلة يتنقلون بمطلق الحرية في جميع نواحي قطر .


** يقول حمد الجاسر رحمه الله وبلاد آل مرة في المنطقة الشرقية حرض وماحوله والجافورة ويبرين والخن ومنها بئر سالم وبئر معمورة وبئر الأذاني وبئر هادي وبئر الحارة وبئر الخشبي وبئر صبغة وبئر طريوه وبئر شنة وبئر زويرة

وفي دليل الخليج القسم الجغرافي الجزء الرابع يقول المؤلف ج ج لوريمر يقطن آل مرة الأرض الواقعة جنوب الاحساء والأرض الملاصقة لحدودها الخارجية في نفس الجهة وابار زرنوقة وبر الظهران ووادي فروق وصحراء الجافورة كما ان يبرين من املاكهم وكذلك يسكنون قطر.


*** من الجدير بالذكر أن عرب البحيح هم فرع من عرب آل مرة، وليسوا من القوة بما يكفي لأن ينفصلوا (يستقلوا) عن القبيلة الرئيسية في تلك المنطقة، ولهذا فإنهم لم يتجاوزا قط حدود الحسا أو قطر . هذه القبيلة أقامت مضارب خيامها حالياً في سلوى على حدود قطر الغربيّة. إن القول بأن هذه القبيلة فرت إلى داخل صحراء نجد هو قول مختلق من أساسه ولا هدف له سوى التغطية على تقاعس سلطات الاحساء .


فيما يتعلق بالشرط الأخير من هذه التعليمات، فقد تأكد للميجور كوكس الذي أفاد (في برقيته المؤرخة في الرابع عشر من عام 1904) أن قبيلة آل مرة لم تغادر أراضي الحسا و قطر مطلقاً، وأنها كانت في تلك الفترة موجودة في قطر



 

التاريخ السياسي للقبيلة



كانت قبيلة آل مرة كغيرها من قبائل شبة الجزيرة العربية لها دوراً بارزاً في سير الأحداث السياسية خصوصاً في القرنين الماضيين. فقبيلة آل مرة لها نفوذاً لا يستهان به، ولهم من المكانة بين القبائل والجرأة مما يجعل لهم ثقل بين تلك القبائل وكما أسلفنا أن لهم دورا مهماً في سير تلك الأحداث وكانوا هم القوة العسكرية لأحد أطراف النزاع على السلطة في عهد الدولة السعودية الثانية وكانوا مع سعود بن فيصل آل سعود ومعهم أبناء عمومتهم العجمان، وقد خاضوا معه حروب ضد أخيه عبد الله بن فيصل منها معركة (المعتلى) و(البره) و(جوده) و معركة الوجاج وغيرها. كما أن لقبيلة آل مرة دوراً مهماً في مقارعة العثمانيين مع سعود بن فيصل أبان احتلالهم الاحساء و القطيف .ولكم يكن ذلك الدور فقط مع سعود بن فيصل، بل كانت لهم مواقعات دامية مع الأتراك على شكل وقعات ومناوشات منها معركة (قهدية) التي قتلوا من الأتراك تقريبا خمسون عسكرياً وغنموا منهم تقريبا مليون روبية وماأكدته المصادر التارخية فقد كانوا بعبعاً مرعباً للاتراك وخصوصا فخيذة آل بحيح الذين عرفوا بالجرأة والاقدام.

كما أن الدور السياسي للقبيلة لم يقتصر على شبه الجزيرة العربية، بل تعدى ذلك إلى البحرين، إذ استنجد بهم شيخ البحرين آنذاك (عبد الله بن خليفة) في عام (1258هـ) بعدما حدث خلاف بينه وبين أخيه (محمد) وخاضوا معه حرباً ضروسا مما مكنه من الحكم بعد أن مان سيؤول إلى اخيه لولا نصرة آل مرة لهو وذلك كما ذكرته كتب التاريخ.الدرة من أخبار قبيلة آل مرة -ص121- للمؤلف محمد المري

...