اشترت فاطمة من جارتها ملابس ثم اتفقتا على إسقاط الخيار، الصورة الفقهية السابقة تسمى ؟

0 تصويت
تم طرحه 11 جانفي بواسطة Admin (950,890 نقطة)

اشترت فاطمة من جارتها ملابس، ثم اتفقتا على إسقاط الخيار، الصورة الفقهية السابقة تسمى ؟

يعتبر خيار المجلس من فقه البيوع فى الإسلام، و هذه القاعدة الفقهية تعنى بأنه يحق لكل من البائع أو المشترى أن يفضا العقد طالما هما فى المجلس، أو فى مجلس العقد، و الأساس فى ذلك هو قول النبى صلى الله عليه و سلم (البيعان بالخيار ما لم يتفرقا، فإن صدقا و بينا بورك لهما فى بيعهما، و إن كذبا و كتما محق بركة بيعهما) .

و سبب وجود قاعدة خيار المجلس فى فقه البيوع و فى الشرع الإسلامى هو حماية حقوق الناس، و لمنع الغبن و الغش، فقد يتعجل فى الكثير من الأحيان البائع أو المشترى فى قراره، ثم يتبين له بأن من مصلحته إلغاء العقد، و التراجع عن البيع أو الشراء، فما دام العاقدان فى المجلس، أى فى مجلس العقد فلكل منهما الحرية و الخيار فى إمضاء أو فسخ العقد .

- اشترت فاطمة من جارتها ملابس، ثم اتفقتا على اسقاط الخيار، الصورة الفقهية السابقة تسمى ؟

الإجابة هى :

إسقاط خيار المجلس .

...